ثقافة وفن

ولي الله اليهودي برعاية كاريزما لمعرض الكتاب 2020

القاهرة /عبدالله شاهين

تتولى دار كاريزما للنشر والتوزيع هذا العام مجموعة كبيرة من الأعمال الأدبية المثيرة للجدل منها رواية للكاتب السكندري طارق إبراهيم بعنوان “ولي الله اليهودي” وقد أتى الاسم وحده مثيرا للكثير من التساؤلات حول المعنى المقصود وما تخفيه سطور ذلك العمل بين طياته ومما زاد الفضول أكثر هو عدم رغبة الكاتب في الأفصاح عن محتوى العمل والفكرة الرئيسية له بأي شكل من الأشكال بل أنه أكتفى ببضعة أسطر غامضة جاءت على ظهر الغلاف وهي :ماذا لو أنبئتك أني شاهد عيان على كثير من أحداث التاريخ الفارقة من عمر الإنسانية، بدءًا من من اقتتال ابني آدم مرورًا بطوفان نوح؟

وأعلم السر الحقيقي وراء فناء الطوفان لأعظم حضارتين عرفتهما البشرية: حضارتين نحن من صنعهما، لذا لم تر عينا رأسي مثلهما منذئذٍ، وجاوزت اليم مع موسى، ورأيت فلق البحر حين كان كل فرق كالطود العظيم؟
بل وكنت قائمًا أراقب جنود بيلاطس وهم يرفعون يهوذا على الصليب، ظنًّا منهم أنه هو المسيح ابن مريم؟
ولا أخفيك سرًّا حين أخبرك أني من ذبح القديس يوحنا المعمدان بتلك اليمين، بعدما أقنعت أختي سالومي بالرقص عارية أمام تابوت العهد في ضوء القمر، وليقر الملك بعدها شريعتنا في زواج المحارم، وها قد حلت ألفيتنا السعيدة لنسود الأرض من جديد كما سودناها قبل الطوفان؟
أراك تتسائل من أنا، أتراني عابرًا للزمن أو كائنًا فضائيًّا، أو لربما كنت شيطانًا أو كاذوبًا.
دعني أخبرك أني كل هؤلاء!

وهو بذلك يكون قد أشعل الفتيل في قلوب القارئ، وقد أختتم الكاتب حديثه عن توقعاته لمعرض الكتاب هذا العام قائلا إنه يتوقع نجاحا كبيرا له في ظل العدد الملحوظ من الأقلام المتميزة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
× تواصل معنا عبر واتساب