مقالات وتقارير

ندوة الكاتبة هدى سالم وأسرار العلاقات

متابعة :زينب فتحي

عقدت الكاتبة هدى سالم ندوة لمناقشة رواية لاتغفرن وكتاب مابعد الصدمة مساء السبت 12سبتمبر الحالي وذلك بمقر مكتبة ميكرفون بالدقي
وقد حضر العديد من قراء ومحبينها وكانت الندوة دسمة إجتماعيا فتناولت تفاصيل عن بداياتها حيث كانت قارئة جيدة جداا للكتب ودواوين الشعر وكانت متميزة في كتابة الخواطر التي دونتها على صفحتها الشخصية مما لاقى قبول من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مما شجعها على تدوين خواطرها ورقيا وكانت البداية الحقيقية رواية لاتغفرن وتبعها كتاب مابعد الصدمة الذي حقق نسبة مبيعات هائلة ولاقى نجاح جماهيري كبير
تميزت الندوة بمناقشات تلمس الوجدان في العلاقات البشرية حيث تناولت العديد من الجوانب فتكلمت عن الشخص المصدوم وكيفية تعافيه والبحث داخل ذاته وتطهير نفسه بالتصالح معها وذلك بالرجوع لفطرتنا الأساسية التي خلقنا الله عليها
ووضحت ماهو الحب المستحيل من وجهة نظرها بأنه هو العلاقة التى من البداية تنير بالفشل ويستمر بها الطرفين وكلما تقترب بالتكليل الرسمي يأتي الهروب
ثم بدأت أستاذة هدى بالرد على أسئلة الحضور بصدر رحب ومنها
كيف تعيد لقلبها صفائه ونقاءه وتجعله أبيض كما كان؟
وكان الرد أكثر إيجابية حيث قالت أن النفس البشرية أنقى وأطهر نفس على الأرض ولأن قلب السائلة أبيض ونقي تشعر بالتعب الآن وهذا دليل على مايحويه قلبها من نقاء وطاقة كبيرة من الجمال
كما أوضحت أن أساس العلاقات الزوجية الناجحة المودة والرحمة وأن البذرة الرئيسية لنجاح أي إنسان نفسيا هوالبيت وإحتوائه وتشبيعه عاطفيا وناشدت الأمهات والآباء بضرورة حضن وتقبيل أبنائهم بمختلف أعمارهم السنية ولانخجل من ذلك لأن الإنسان الشبعان عاطفيا لم يصبح فريسة سهلة لأي علاقة عاطفية خاطئة خارج البيت
وعن إنحيازها للمرأة فأوضحت أنها تنصف الأنثى في بداية الحياة العاطفية وتنصحها بمراجعة عقلها ولاتنجرف وراء قلبها فقط
وقد فجرت مفاجئتها بالتصريح عن روايتها القادمة بأنها ستحتوي على جزء سيكوباتي مرعب وهوإتجاه جديد في كتابتها
ومن المعروف عن أستاذة هدى بتميز كتاباتها بالواقعية الحسية التي تشعرك عند قرائتك لكل حكاية بأنك البطل في الحكاية مما يزيد إندهاشك وشغفك لتكملة الحكاية ولاتشعر بأي ملل وأفصحت عن السر في ذلك بأنها عند كتابة أي مشكلة تتجسد بها شخصية البطلة وتعيش حالتها وكأنها هي مما يجعلها تكتب كل كلمة بإحساسها الذي يصل لقلب القارئ مباشرة..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق