اقتصاد

مصر تعيد إحياء صناعة إطارات “نسر”العريقة

كتب : سيد يمني

قال وكيل لجنة النقل بالبرلمان المصري محمد عبد الله زين الدين، إن الاتفاق على عودة تصنيع إطارات السيارات المعروفة باسم “نسر” خطوة كبيرة في طريق تصنيع السيارة بأكملها محليا.

وأضاف زين الدين أن تصنيع الإطارات في مصر “سوف يوفر قيمة مضافة كبيرة للدولة ما يوفر عائدا اقتصاديا مضاعفا للمشروع ويعود بالنفع على الاقتصاد القومي، والمساهمة في دعم وتوطين صناعة إطارات السيارات في مصر، وذلك بعد تصنيع الإطارات بالتعاون بين وزارة الإنتاج الحربي وقطاع الأعمال والهيئة العربية للتصنيع”.

وتعد شركة “نسر” واحدة من أعرق الشركات التابعة لوزارة الاستثمار، والتي تعود أصول تأسيسها الى العام 1946 كشركة صناعات هندسية فى مجال النقل، اندرجت مؤخرا “نسـر” تحت اسم شركة النقل والهندسة “ترنكو” إحدى الشركات التي تطورها وزارة قطاع الأعمال العام.

بدأت الشركة نشاط إنتاج إطارات السيارات فى عام 1956، تحت الاسم التجارى “نسر”، وأصبحت تمثل قوة كبيرة داخل السوق المصري، بل اتخذت شهرة واسعة، جمعت بين التكنولوجيا العالمية و الأيدي العاملة المصرية الماهرة، واستطاعت أيضا خلق فرص كبيرة داخل سوق العمل المصري.

تخصصت الشركة في إنتاج الإطارات بجميع أنواعها، كإطارات السيارات الملاكي والنقل الثقيل والنصف نقل، وأيضا إطارات الاوتوبيسات والآلات الزراعية، والدراجات النارية، وكذلك الأنابيب الداخلية و الطواقى الخاصة بها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق