أدب

لاتحجبي ياشمس النور بقلم مصطفى سبتة

لاتحجبي ياشمس النور بقلم مصطفى سبتة

لاتحجبي ياشمسا النور

بقلم مصطفى سبتة

خرجت والدمع يفيض من عيني
قاصدا وجه الحبيب عله ينجيني
فقد ضاقت عليا الدنيا بما رحبت
وصارت اطباع الجنون تداعبني
فكم من ليلة بتها دون قلب
اقلب كفي ولا احدا يواسيني
فاحترت بوجهي باكيا اين اوليه
فعسى ربي لخطى الحبيب يهديني
فما عادت ديار الطفولة ترضي
قلبا يبكي طيف حبيب ويبكيني
ياسماءا كم من السحاب تأتينا
اعجزت عن حبيب به تأتيني
ويانسيما كيف تهب دون عطرها
فغيرك ياعطر الحبيب لايعنيني
وياشمسا احجبي النور عن عيني
فغير نور خدها بالكون لايرضيني
اسقاني هواك من السم زعافا
اموت كل يوم وذكراك تحييني
ياايها البعيد من الجبال تكلم
اخذت كثيرا دون ان تعطيني
اين وجوها قد سلبت عقولنا
كأن اصواتها خلفك اليوم تناديني
ويااشجار الغربة كيف يكون ظلك
فعتابي للاغصانك حين تضليني
تحت اوراقك يكون العتاب قاسيا
فهل ترضين العقل ام رضا جنوني
فلا حيلة لي غير دمع اسكبه
فلعل الدمع من هواك يشفيني
فها انا قد فوضت امري لربي
علام الغيوب وادرى بهمومي

لاتحجبي ياشمس النور بقلم مصطفى سبتة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق