دمياط

فوضى وبلطجة.. والشباب ضحية انتشار الكافيهات”

 فوضى وبلطجة.. والشباب ضحية انتشار الكافيهات”

دمياط / مجدى حجازى

حالة من الصدمة يعيشها المواطنون في محافظه دمياط في انتشار الكافيهات ..

وتصاعدت الدعوات الى ضرورة محاسبة المسئولين عنه واتخاذ أشد

الاجراءات الكفيلة بمنع تراخيص الكافيهات

واثيرت العديد من التساؤلات حول الرقابة ودور جهاز حماية المستهلك و

حول انتشار هذه ظاهرة الكافيهات دون ضابط، ومن المسئول عن منحها

التراخيص وإدارتها، وهل أجهزة الأحياء فى محافظه دمياط متخاذلة فى

التصدى للظاهرة
الربح السريع وانتشار البطالة وعدم تغليظ العقوبة على المخالفين “أغرى

العديد لفتحها” بل شكلت “بيزنس” يسعى العديد لدخوله، بدلاً من المتاجرة

فى مشاريع أخرى غير مربحة”،مما ادى الى تفشي ظاهرة الكافيهات..رغم انها

ظاهرة دخيلة على مجتمعنا .
ورغم كم الحملات في محافظه دمياط

التى تشن يوميا لغلقها، إلا أن ذلك لم يمنع استمرار فتحها، وزيادة انتشارها،

بشكل حوَّل شوارع محافظه دمياط فى أرقى أحيائها وأعرقها تاريخا وتراثًا

لفوضى وعشوائية.
وامتد الامر الى حد ارتكاب المشاكل اليوميه بين الشباب

فوضى وبلطجة.. والشباب ضحية انتشار الكافيهات"

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق