أدب

غياب وعتاب للشاعرفتحي موافي الجويلي

غياب وعتاب

للشاعرفتحي موافي الجويلي

غياب وعتاب
ماذا افعل. ماذا اقول
من فضلك خبريني
ولا تساليني
فانا الآن مجروح
أسالك. فهل ستجيب
خبرتك كثيرا عني
كنت أمني النفس
بأنك صرت حبيب
فيهات خيال …لم
تعد حتي صديق
هل خدعتني وخبرتني
أنك وصلت الوتين
وحقيقة قولك وفعلك
أنك أسلت دموعي
مرارا دون إحساس
أو شعور
ونزف فؤادي فأين
الطبيب
هل ثملت من نشوة
جروحي
أم ثملت من عذابي
فلم أصرخ. ولم أستغيث
دعيني الملم أفكاري
وأستجمع قواي
وأسترجع ذكرياتي
وأغادر أرض النفاق
غريب بجواري جهلاء
سأعود لنفسي
فلتسعد روحي بكياني
مولود من غير ذنوب
فيعود النبض للروح
فأنزع روحي من فلكك
وأسكن نبضي
بجوار قلبي
وانسي كل الأوجاع
واغرد….حر طليق. وصوتك
اسمعه..يؤلم.الجسد
ويزيد الجراح
فصبرا…فعفوا…
لن يدنو مني النسيان
https://www.almasryaldemokraty.com/?p=104282

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
× تواصل معنا عبر واتساب