أدب

غرباء /بقلم سعيد ابراهيم زعلوك



سعيد إبراهيم زعلوك

غرباء
عن أهلينا.. وعن أحبتنا
فهل سترسو
علي شطآن الأمان سفينتنا
وهل نؤؤب
من جديد للدروب
لعمرنا..لحبنا
وتزهر من جديد قلوبنا
وترجع أيامنا الخوالي
وتضىء كل الليالي
ونكمل كل قصتنا

غرباء عن عمرنا
بعيدين عن دربنا
وتضج بالحنين قلوبنا
لأهل.. وأحبة.. وأوطان
وماض جميل من الزمان
بالحب كان
والحلم كان
كان ملآن
بكل فرح وأمان
حتي جثا علي قلوبنا البعد
وتشتتنا عن مرابع الصبا
وزارنا النسيان
ولم يتبق لنا
سوي حلمنا
ومن جديد
نعود
لتزهر بالفرح أرواحنا
ونلقي أحبة وخلان

غرباء
عن حبنا
عن عمرنا
عن حلمنا
متي يا قرب تزورنا
وتجدد أرواحنا
ويشرق قلبنا
متى
متى

23/6/2020

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق