فنون

عبدالله بن دفنا: “شاعر المليون” علامة فارقة في تاريخ الإعلام العربي

عبدالله بن دفنا: "شاعر المليون" علامة فارقة في تاريخ الإعلام العربي

كتبت هدي العيسوي

قال الإعلامي عبدالله بن دفنا، مقدم برنامج شاعر المليون، إن البرنامج يعتبر من أهم البرامج التي أدخلت الشعر التقليدي في الإعلام الحديث، وعلامة فارقة في عالم التلفزيون العربي، منوها بأن البرنامج تم إنتاجه على أعلى مستوى، ويقدم جوائز غير مسبوقة لإعادة الشعر النبطي إلى عصره الذهبي.

وأوضح عبدالله بن دفنا، أن المقصود بالشعر النبطي كان شائع الاستخدام في شبه الجزيرة العربية، ويخاطب به عامة الناس؛ ويستخدم اللغة العربية العاميّة كبديل عن اللغة العربية الفصحى، منوها بأن هذا الشعر تطور ونال مكانة جيدة.

ولفت إلى أن الجائزة الأولى في البرنامج تصل لخمسة ملايين درهم للفائز الأول، ويتألف من مرحلتين: الأولى يقوم خلالها فريق الإنتاج بزيارة مختلف البلدان في المنطقة لاختيار المتسابقين ويتم بث الحلقات مسجلة في هذه المرحلة، ثم المرحلة الثانية التي تقام على مسرح شاطئ الراحة وتبث مباشرة على قناة أبوظبي الإمارات وقناة بينونة وعدد من الفضائيات العربية.

ويذكر أن العديد من أبناء المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات، عبروا عن سعادتهم بانضمام الشاعر الإماراتي عبدالله بن دفنا إلى برنامج شاعر المليون.

وتصدر وسم “انضمام عبدالله بن دفنا لشاعر المليون”، الترند السعودي حيث احتشد بتغريدات حماسية حول هذه المشاركة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
× تواصل معنا عبر واتساب