أدب

سر الحياة

بقلم : نسرين معتوق

الحياة جميلة بالرغم إن مافيش حد فيها مرتاح و حتى مع صعوبتها بيفضل جوا كل واحد فينا شغف لشيء فيها و يفضل أمله في الوصول للشيء ده هو إلي بيهون عليه الجانب الصعب إلي بيشوفه معاها . ‏
و بالرغم إن الحياة ما أكتفيتش بسرعتها و تفاصيلها إلي كتير منها مزعجة و إلي دايماً زايدة من صعوبتها و إنها كمان بتفرض علينا في أوقات كتير إننا نكون أي حد تاني غير نفسنا و إنها دايماً بتقدم الاختيارات غير العادلة و إلي بجميع الأحوال مدفوعة الثمن إلا إن أغلبنا إذا ماكنش كلنا بِيختار يكمل لإن التوقف صعب و الإنسحاب أصعب .
بس بما إنك قدام خيار محسوم مسبقاً و هتكمل يبقى على الأقل خذ قرار بإنك تعيشها مش إنك تبقى مجرد حد مازال أسمه متسجل في سجلات الأحياء و خلاص ، لإن كونك حي ده شيء و كونك عايش ده شيء تاني خالص ، و لإن المسافة ما بينهم طويلة زي المسافة ما بين أبعد نقطة في الشرق و أبعد نقطة في الغرب و بكل ما في المسافة دي من تفاصيل .
عايش دي معناها كبير و مداها فضفاض ، معناها إنك قادر تستمتع بالرغم إنك مش ضروري مرتاح ، قادر تقدم بالرغم من الاحتياج ، قوة روحك أقوى من أعاصيرها ، مقاتل بس مش دايماً منتصر لإن مافيش مقاتل على طول منتصر ، المهم إنك تبقى المقاتل إلي لما بيتغلب و يقع بيرجع من تاني و يوقف و يفضل يقاتل لينتصر و هي دي الحياة ما بتقدمش عطايا مجانية و لا هبات بلا تعب و لا بتعترف غير بالقوي الثابت إلي مصر إنه يعيشها و هو ده سر جمالها و سر شغفنا بيها .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق