مقالات وتقارير

داليا زردق: بلاش جملة أهو أحسن من مفيش

بقلم / داليا زردق 

تتردد عبارة أهو أحسن من مفيش كثيرا حين تجبر نفسك علي تقبل وضع لا يلائمك،و الرضوخ لأمور تؤذيك لكنك تقول : ما باليد حيلة ،،

ربما سوف تحاول أول الأمر التأقلم و الصبر علي ذلك ، لكن صدقني لاحقا ليس ببعيد لن تستطيع كبت صرخاتك و عذاباتك الداخلية،

لن تتقبل أن تعيش ( غصب عنك ) حياتك 

لن تصمت راضيا علي المكوث ببيت لا تريده أو عمل لا تحبه أو بشر لا ترتاح في وجودهم ، أو سفر لمكان تكرهه ، أو العيش في ظروف تقضي علي صفاءك النفسي و هدوءك و سكونك،

تستطيع إيجاد مخرج من كل ذلك فالله لم يخلقك عبدا إلا له هو فقط ، انت لست شجرة لا تملك من أمر نفسها شيئا، 

بل أنت إنسان كرمه الله بالعقل و الوعي و المقدرة، 

لكن أحيانا يستسهل الإنسان الوجع عن أن يبذل جهد التغيير للخروج من المنطقة التي هو فيها رغم أنها مؤلمة جدا  إلا أنها your comfort zone,  و هذا أفضل في نظرك من مجهول لا تعلمه ، رغم أنك فقط إن حاولت ربما تصل لأفضل بكثير مما تحلم أو تظن، 

لكن الخوف يشل حركتك و جملة اللي نعرفه أحسن من اللي منعرفوش و ده احسن من مفيش قد قتلت كل بوادر الأمل في التغيير و في الغد و في المستقبل،

أنت سيد قرارك دائما مهما بدا لك ذلك غير حقيقي !

لكن خوفك هو الحائل بين نجاتك و بين معاناتك 

كلما إستسلمت لأسوأ الأمور التي أجبرت عليها كلما كانت تعاستك مضمونة و شقاءك أكيد، 

بادر ، و تحرك ، و نفذ، و كله بأمر الله .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق