مقالات وتقارير

تعرف على أجمل علاقات الحب في الكارم

كتبت عبير عبدالله



الكارمة هي قانون “السبب” و “التأثير”يحصل للكثيرين و منذ اللحظة الأولى أن يلتقوا بشخص ما ويشعرون بأن بين بعضهم البعض ” جاذبية لا تقاوم ” ” علاقة حب مدهشة ” ولكن ستلاحظ مع مرور الوقت أن هذه العلاقة لن تذهب ولن تؤدي الى نهاية جميلة.


تواجهك عقبات لا يمكنك التغلب عليها وتعاني. أنت في حالة من اليأس والندم يكتسحك والأحزان أنت تريد أن تتخلص من العلاقة ولكنك لا تستطيع ذلك لأنك تشعر بأن هناك رابطًا بينكم لا يمكنك تفسيره بينكما وهو شعور بالانتماء معًا. خائف من فكرة أنك لن تكون مع هذا الرجل او المرأة أو العلاقة تذهب إلى النهاية ويحصل خلافات كثيره و انفصال متكرر ولكن لا نهائي. هذا هو الحب الكرمي فانت لا تقدر علي البعد ولا تجد حل للبقاء معأ ولا تكون في علاقه سعيده ولا تعرف الوصل للنهايه
في حالة العلاقة الكرمية نحن نقع في الحب ونتحمس ولكننا نعاني من اللحظة الأولى ، حيث أننا لا نستطيع التوافق مع الشريك ولا نمتلك القدرة على الرحيل! بعد انتظار طويل صعودا وهبوطا من المشاعر والمزاج و المرارة والألم نصل في نهاية المطاف إلى انسجام وتأثير مرغوب بيننا .


إن العلاقة غير الكرمية تجعلنا تبدأ بسعادة وتنتهي بألم عدم الراحه او القبول لمجرد انك مجبر علي ذلك
أما العلاقة الكارمية ستتطور من خلال الألم المؤقت إلى سعادة حقيقية في النهاية

إذا كنت نعيش في علاقة حب بسيطة غير كرمية فإنك تقع في الحب في البداية وتشعر بالسعادة و الطيران مع الغيوم ؟ ولكن في معظم الحالات و بعد بضع سنوات تشعر بالإحباط و تدرك أن معظم الوقت الذي كنت تتقاسمه مع هذا الشخص كان إخفاقًا أو مضيعة للوقت ولم يؤدي إلى نتيجة ذات مغزى. او الي حب يعوض الحب الكرمي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
× تواصل معنا عبر واتساب