محافظات

بتكلفة 300 مليون جنيه شقيقان يسدادن مخالفات تصالح بالإسكندرية

كتبت :داليا زوردوك

كشفت مصادر مطلعة أسماء 5 مقاولين سددوا غرامات تصالح في مخالفات البناء بقرابة مليار جنيه بمحافظة الإسكندرية.

وقالت المصادر، إن من بين الخمسة مقاولين كان الأكثرتتضررا هما: جمال الغنيمي، وشقيقه خميس الغنيمي.

وأوضحت المصادر، أنَّ جمال الغنيمي سدد 100 مليون جنيه وتبقى عليه 50 مليون جنيه، وسدد شقيقه “خميس” 100 مليون ويتبقى عليه 50 مليونًا، َلذلك لتنفيذ قانون مخالفات “التصالح مع “حيتان العقارات المخالفة” الذي تم خلال ألاسبوعالماضي.

وأكّدت المصادر، أنَّ هذه الإجراءات تمت منذ أسبوع تقريبًا، مبينًا أنَّ الـ5 رجال أعمال، من كبار العاملين في مجال المقاولات منذ سنوات طويلة، ولديهم أبراج في كل مكان في الإسكندرية تقريبًا، على حد تعبير المصادر.

وقالت المصادر، إنَّ الـ5 رجال أعمال هم: محمد إسماعيل، وجمال الغنيمي، وشقيقه خميس الغنيمي، وجمال حمادة، وعزيز شنودة.

كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قال” إنَّ بعض كبار المقاولين بنوا أبراجًا مخالفة بكميات كبيرة في فترات سابقة” مشيرا إلى أن بعضهم دفع مئات الملايين من الجنيهات للتصالح في مخالفات البناء التي ارتكبوها.

وأضاف “مدبولي”، رداً على استفسارات رؤساء التحرير وكبار الكتاب والإعلاميين في مدينة القليوبية أمس، أنه تم إلقاء القبض على هؤلاء المقاولين، وتمت إحالتهم للنيابة العسكرية بالفعل، وتمّ تحديد مخالفتهم، وهو الأمر الذي وصل بهم لسداد أحدهم مبلغ 200 مليون جنيه للتصالح.

وأشار رئيس الوزراء إلى أنَّ هناك 5 مقاولين دفعوا للتصالح في مخالفاتهم مليار جنيه كاملة، متابعًا “عشان بنوا 40 ولا 80 برج مخالف، واستغلوا الفوضى، وأصبح ده وضع قائم وناس ساكنة، وعشان يتصالحوا دفعوا 100 ولا 200 مليون جنيه”.

وشدد رئيس الوزراء على أنَّ مئات الموظفين تمت إحالتهم للنيابات، وللنيابة الإدارية، مضيفاً: “إحنا مش جايين على المواطن البسيط”، مضيفًا أنَّ الحكومة بدأت بـ”الحيتان الكبار” الذين تسببوا بالظاهرة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق