الأخبار

الصحة : المصريون لن يكونوا فئران تجارب و لقاح كورونا آمن

قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة والسكان، إن مراحل التجارب السريرية للقاحات، تتم على مستوى الخلايا ثم الحيوانات ثم البشر، مشيرًا إلى أن التجارب السريرية على البشر تتم على ثلاثة مراحل.

وأضاف حسني، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «صالة التحرير»، الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، أن التجارب السريرية للقاح كورونا في مصر ضمن المرحلة الثالثة، والتي تشمل التنفيذ على أكبر عدد من المتطوعين لثبات المأمونية والفعالية.

وتابع: «المصريون لن يكونوا فئران تجارب»، قائلًا إن وزارة الصحة والسكان تأكدت من أن لقاح فيروس كورونا أثبت أمانه في خلال المرحلتين الأولى والثانية من التجارب السريرية.

وأشار رئيس مكافحة كورونا بالصحة إلى أن المتطوع قد يعاني من بعض الأعراض الجانبية البسيطة مثل ارتفاع درجات الحرارة نصف درجة، وبعض الالتهابات الموضعية، مضيفًا أن الأعراض تستمر من يومين حتى ثلاثة أيام.
وصرح أنه سجل اسمه ضمن المتطوعين لتلقي هذا اللقاح والدخول في التجربة عبر الموقع الإلكتروني؛ لأنه الأمل في شفاء المواطنين حول العالم، لافتًا إلى إتاحة اللقاح لكل المصريين بانتهاء التجربة.
وأوضح حسني، أن التجربة تتطلب تطوع ستة آلاف مواطن؛ لتبدأ دراسة الفعالية ثم مرحلة التصنيع، مستطردًا أن مصر ستبدأ مرحلة تصنيع اللقاح بداية العام المقبل.
وأعلنت وزارة الصحة والسكان عن فتح موقع الحجز لاستقبال المتطوعين للمشاركة في التجربة السريرية للقاح للوقاية من كورونا بداية من اليوم الأحد، وذلك من خلال الموقع الإلكتروني Www.Covactrial.mohp.gov، والذي يحتوي على الشروط الواجب توافرها للمتطوع للمشاركة في التجربة، من خلال 3 مراكز تشمل “الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات “فاكسيرا”، ومستشفى صدر العباسية ومعهد الكبد”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق