مقالات وتقارير

الأنسانية.. وسبل السلام

الأنسانية.. وسبل السلام

سعيد إبراهيم زعلوك
جمهورية مصر العربية 🇪🇬

من السهل عليك أن تكون بشرا عاديا حياتك ككل البشر من الأكل والشرب. وممارسة كل طقوس الحياة.. لكن الأصعب من كونك بشر ان تكون أنسان والأنسانية مجموعة قيم واخلاق ومبادي وهبها الله جل وعلا لنا.. وحثنا عليها سيد الخلق محمد صلاةً الله عليه.. وامرنا ان نتعامل بأنسانية في كل حياتنا.. فسيد الخلق كان بالأصل انسان وصل لأعلي درجاتها..
الأنسانية في عالمنا قلت.. وصارت عملة نادرة الوجود.. مع أن الأصل فينا نحن البشر الأنسانية..
ولكنها قلت.. لا نرحم بعضنا البعض.. وصغيرنا لا يوقر الكبير.. والقوي جل همه ان يأكل الضعيف.. كثرت الحروب والصراعات.. وكثرت النزاعات عبر الأرض.. لأن الأنسانية غابت.. وغيبت.. ينبغي علينا ان نعود للقيم.. والمبادئ.. والأخلاق.. والقيم التي حثتنا عليها الأديان..
لنهزم الشر فينا.. ولنجعل الأنسانية تتقدم بحياتنا.. ستجف منابع الفساد. والحرب وتنتهي كل الصراعات..
ولنعد لهدي نبينا
كن أنسان تلقي محمدا في الجنان

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
× تواصل معنا عبر واتساب