اقتصاد

احتياطي مصر من السلع الأساسية يتخطّى المعدلات العالمية

كتب : سيد يمني

قال أحمد حسنين، رئيس الشركة القابضة للصناعات الغذائية، اليوم الثلاثاء، إن الاحتياطي الاستراتيجي من السلع الأساسية آمن، ويفوق المعدلات العالمية.

وأضاف أحمد حسنين، في تصريحات أوردتها وكالة أنباء الشرق الأوسط، أن الاحتياطي الاستراتيجي من الزيوت يكفي 4 أشهر، والاحتياطي من السكر يكفي 7 أشهر، والأرز ما لا يقل عن 3 أشهر، ويكفي الاحتياطي الاستراتيجي من الدواجن حتى النصف الأول من العام المقبل.

وأكد حسنين، أن الاحتياطي الاستراتيجي من اللحوم يكفي أكثر من عام، لافتاً إلى أنه في 2015 تم التعاقد مع شركة “اتجاهات” السودانية على توريد للحوم، وسيتم توريد 45 ألف طن حتى نهاية 2021.

ونفى رئيس الشركة، أن تكون أزمة السيول التي شهدها السودان خلال الفترة الماضية، قد أثرت على معدلات توريد اللحوم، مشيراً إلى أنه تم إنشاء شركة جنوب الوادي للتنمية التابعة لشركة القابضة للتشييد والتعمير بها مجزر يضم 10 آلاف رأس ماشية وتقوم اتجاهات بإدارتها.

كما أوضح “حسنين”، أن الشركة القابضة للصناعات الغذائية تضخ شهرياً من ألف إلى 1500 طن لحوم (برازيلي -سوداني) في المجمعات والمنافذ التابعة لها.

وكشف رئيس الشركة عن خطة لتطوير منظومة توزيع وبيع اللحوم للمستهلكين من خلال المنافذ والفروع التابعة، بحيث يتم تقديمها بطريقة صحية وآمنة على صحة المستهلك.

وأضاف حسنين: “لدينا مجزران، الأول تابع لشركة جنوب الوادي للتنمية، منشأ على أعلى معايير الجودة والموصفات العالمية بطاقة ذبح تصل إلى 20 ألف رأس شهرياً، وذلك لخدمة الوجه القبلي، والثاني تابع للشركة المصرية للحوم، جارٍ تجهيزه على أحدث المواصفات العالمية لخدمة القاهرة الكبرى”.

وأضاف أن المجزر يضم لأول مرة وحدة لتنقية ومعالجة الدم الناتج من عملية الذبح واستخراج بودرة غذاء للدواجن والأسماك والذي يصل سعره خارجيا 800 دولار للطن.

وفيما يتعلق بأزمة كورونا وتأثيرها على توافر السلع، قال حسنين إنه لم يحدث نقص في أي سلعة، ولم تحدث زيادة في الأسعار، بل تم تخفيض بعض أسعار السلع كالسكر، واللحوم، والزيوت، وإن شركة السكر والصناعات التكاملية ضخت كميات كبيرة من الكحول في المنافذ والمجمعات الاستهلاكية لتلبية احتياجات السوق، لافتاً إلى أنها تنتج نحو 230 طناً يومياً.

وذكر حسنين، أنه تم تخصيص أرض على مساحة 148 ألف متر بالمنطقة الصناعية بمدينة السادات لإقامة صرح عملاق لشركتي “قها “و”ادفينا” بحجم استثمارات يصل إلى 1.6 مليار جنيه، مؤكداً أن الشركة القابضة للصناعات الغذائية اشترطت ألا تقل نسبة التصدير عن 30 أو 40% من حجم الإنتاج.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق