التعليمعاجلة

أيام حضور الطلاب في العام الدراسي الجديد

 

 عرض الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، مواعيد وأيام حضور الطلاب في العام الدراسي الجديد، خلال كلمته أمام الرئيس عبدالفتاح السيسي في حفل افتتاح عدد من المدارس والجامعات في مدينة برج العرب بمحافظة الإسكندرية. 

وأوضح “شوقي” خطة الوزارة لحضور الطلاب، 

وجاءت كالتالي:

– الصفوف من KG1 وحتى الثالث الابتدائي: الحضور في “مدارس الفترة الواحدة” سيكون 4 أيام في الأسبوع، وبالنسبة “للمدارس الفترتين” سيكون الحضور 3 أيام في الأسبوع، وسيتم تحديد الجدول النهائي لحضور الطالب على مستوى المدرسة.

– الصفوف من الصف الرابع حتى السادس الابتدائي: الحضور في “مدارس الفترة الواحدة” سيكون يومين أسبوعيًا، وبالنسبة “للمدارس الفترتين” سيكون الحضور 3 أيام في الأسبوع، وسيتم تحديد الجدول النهائي لحضور الطالب على مستوى المدرسة.

– الصفوف من الأول إلى الثالث الإعدادي: سيكون الحضور يومين أسبوعيًا، وسيتم تحديد الجدول النهائي لحضور الطالب على مستوى المدرسة.

– الصفوف الأول إلى الثالث الثانوي: الحضور يومين أسبوعيًا، وسيتم تحديد الجدول النهائي لحضور الطالب على مستوى المدرسة.

وكان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قد عقد مؤتمرًا صحفيًا بديوان عام الوزارة استعرض خلاله ما تم تحقيقه خلال العام الدراسي 2019/2020، في ظل الظروف التي كانت تمر بها البلاد جراء جائحة كورونا، حيث نجحت الوزارة في تقييم الطلاب من قبل المدرسين “في الصفوف الدراسية من KG1 وحتى الصف الثاني الابتدائي”، كما تم تقييم ما يقرب من 19 مليون مشروع بحثي “للصفوف من الثالث الابتدائي وحتى الثالث الإعدادي”، كما تم عقد امتحان وتقييم لـ1.2 مليون طالب إلكترونيًا من المنزل “للصفوف الأول والثاني الثانوي”، فضلًا عن النجاح في عقد امتحان وتقييم 652 ألف طالب بالشهادة الثانوية العامة مع اتخاذ التدابير الاحترازية لتأمين الامتحانات.

وأعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، في كلمته بالمؤتمر، عن ملامح العام الدراسي الجديد، والتي جاءت كالتالي:

– يبدأ العام الدراسي الجديد 2020/2021 في المدارس يوم 17 أكتوبر 2020، على أن تبدأ الدراسة في المدارس الدولية يوم 15 سبتمبر 2020.

– العمل على تقليل الكثافة عن طريق إعادة توزيع الحصص وتعدد مصادر التعلم دون التأثير على المحتوى الأكاديمي المفترض تحصيله مع نهاية العام الدراسي.

 خطة الوزارة لإتاحة مصادر التعلم في العام الدراسي الجديد، وجاءت كالتالي:

– الصفوف من KG1 حتى الثالث الابتدائي: سيتم تدريس مناهج النظام الجديد 2.0 متعدد التخصصات في المدرسة.

– الصفوف من الرابع الابتدائي حتى الثالث الإعدادي: ستتم إتاحة شرح جميع المناهج المقررة عبر عدة وسائل تعليمية مساعدة للطلاب، مثل: “منصة البث المباشر للحصص الافتراضية، المنصة الإلكترونية study.ekb.eg، منصة إدمودو Edmodo.org، كما سيتم توفير عدة وسائل للشهادة الإعدادية وهي: “الكتب الإلكترونية، وبرنامج اسأل المعلم، ومكتبة الدروس الإلكترونية”.

– الصف من الأول حتى الثالث الثانوي: لن يتم طباعة كتب للطلاب وسيتم إتاحة جميع الكتب والمواد التعليمية على التابلت (تم توفير ما يقرب من 1.8 مليون جهاز تابلت)، وستتم إتاحة عدد من الوسائل التعليمية الأساسية وهي نظام إدارة التعلم LMS.EKB.EG، مع إتاحة العديد من الوسائل المساعدة مثل: “القنوات التليفزيونية التعليمية، منصة البث المباشر للحصص الافتراضية، المكتبة الإلكترونية study.ekb.eg، منصة إدمودو Edmodo.org، ومكتبة الدروس الإلكترونية، وبرنامج اسأل المعلم، والكتب التفاعلية الإلكترونية”.

كما أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، خلال كلمته في المؤتمر، عن: وفقًا لتوجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، سيتم إضافة كتاب (القيم واحترام الآخر “معًا نبني”) بداية من الصف الثالث الابتدائي.

– إضافة كتاب “بناء الشخصية الوطنية” للمرحلة الثانوية.

كما أعلن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، عن شكل التقييم في الثانوية العام 2021، وجاء كالتالي:

– سيكون هناك امتحان إلكتروني ويتم تصحيحه بصورة إلكترونية باستخدام نظام التقييم الجديد.

– سيتم تصميم 4 نماذج امتحان مختلفة عن طريق إنشاء بنوك أسئلة لتقديم نماذج امتحانات مختلفة بنفس درجة الصعوبة للسيطرة على الغش.

– ستتم إتاحة فرصة امتحان إضافية للطلاب على أن يتم احتساب المجموع الأعلى (امتحان في شهر يونيو وفرصة أخرى للتحسين في شهر أغسطس).

– التشعيب قائم لهذا العام 2021، وسيكون “علمي علوم، وعلمي رياضة”.

– استجابة لرغبة الطلاب وأولياء الأمور.. سيكون هناك تعريب لمادة الجيولوجيا لطلاب مدارس اللغات.

وكشف الدكتور طارق شوقي، عن عدة مشروعات تعكف وزارة التربية والتعليم على تنفيذها خلال العام الدراسي 2020/2021، وهي كالتالي:- استكمال منصة إدارة التعلم LMS للمرحلة الثانوية من خلال استكمال إضافة محتوى جديد متصل بالمنهج، بما في ذلك محتوى الصف الثالث الثانوي.

– إنشاء وإتاحة دورات لشرح مناهج جميع المواد عبر مكتبة الدروس الإلكترونية لطلاب الشهادة الإعدادية والمرحلة الثانوية.

– إتاحة كتب إلكترونية تفاعلية لشرح كل جزء من المنهج وسيكون ذلك بديلا للكتب الخارجية.

– مشروع “كل طفل متصل” وهو مشروع يهدف إلى إتاحة الأجهزة الإلكترونية لمساعدة الأطفال على التعلم، وسيكون ذلك بوجود تسهيلات لأولياء الأمور بالتعاون مع شركات الاتصالات.

– التوسع في إنشاء القنوات التليفزيونية التعليمية المتخصصة المدمجة داخل النظام التعليمي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق